المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مساء بطعم الموت


الصيف والشتاء
2010-06-21, 07:49 PM
كان يوم ثقيل, الوجوه كساها شحوب تركز بين التجاعيد , تلك التجاعيد التي اكل الدهر منها وشرب. رغم مرور السنون الطوال إلا ان هذا اليوم ليس مثل كل الايام الخوالي, هكذا كان احساس ماهر الذي جلس تحت ظل جسم ثابت بجانب الشارع وقد اتعبه عناء مزاحمة الناس من اجل رغيف خبز لا يدري لعله يدرك الكمية او لا. كان دائما ما يتذمر من كل هذه الوجوه الفقيرة التي انسلخت منها الرحمة من اجل البقاء الرخيص جدا. جلس وهو يفكر في والدته واخوته الثلاثة الذين ينتضرونه كروتين يومي او هكذا كان يعتقد ان القدر اراد ذالك سيناريو, لوهلة داهمته صورة والده الهارب من قلبه والساكن في كل شبر من انحاء جسمه الذي ترهل من آثار الظرب اليومي, جلس يفكر في حلم البارحة وقد رأى شبح لشخص غريب يشبه ملامحه وقد دأب في قتل والده السكير, والقاتل كان يردد نعم هكذا نسطيع العيش ب اريحية من دونك. حاول ماهلر ان لا يفكر في هذا الحلم لكي لا يخلق نفنسه سناريو يمكن تطبيقه, امسك علبة فارغة وبدأ في ركلها لعل ما يفعله يخرجه من تفكيره, بدا الناس من حوله ب الانزعاج لذالك الصوت المعدني الذي يزاحم رغباتهم في حياة الرغيف.ادرك انه اصبح ثقيل على الشخوص و على الظل الصامت ايظا, حملته قدماه وذهب نحو لا شي منشود وفي عقله تدور اسألة منتهية تزاحم عنفوان الشباب. اسألة عن والده الذي ما ان يرجع الى البيت متأخرا سكيرا إلا والمشاكل تغمره , يبدأ ب السب هنا والظرب هناك والكل يقف متفرجا ع مشهد مالوف, ايقن ان لا بد للقدر ان يقول كلمته يوما.بعد صمت مطبق وجد نفسه امام منزله, تردد في دخول لكي لا يرى وجوه اخوته وامه وهية تنتظر الرغيف , سلم امره لله ودخل ,البيت يكسوه صمت يفوح منه الف سوأل. نعم ادركوا انهم بلا عشاء اليوم وفضلوا سكوت المر,بدا منكسرا امامهم دون حيلة , في هذه الاثناء دخل الوالد على غير العادة الساعة 5 مساء ,الجميع زحفوا نحو الغرف وزعموا النوم. جلس ماهر ينظر أباه ولم يذهب مع البقية ولم يتفوهوا بكلمة, جلس والده علع الاريكة وكان سكير حتى الثمالة, بدون مقدماات امسك ماهر الوسادة وقد بدت تفوح ببراثن الموت منها , اطبق على وجه والده وسار كل شي حسب الحلم وكأن التطبق اسل من الحلم نفسه, تلون المساء بسواد وقد خالطه الموت ايظا. النهاية.

مارشال
2010-06-21, 07:58 PM
أستغفر الله العظيم
سبحان الله دائما تنتهي هذه القصص بالموت
في البدايه الاب هو أساس المنزل
وإذا لم يقف الاساس بالوجه الصحيح
تدمر البيت بالكامل والضحيه أطفال وزوجه بريئه

سوار
2010-06-21, 08:08 PM
الله يعطيك العافية
مشكور

الجلندى
2010-06-21, 08:33 PM
ينقل للخيمة الادبية

الصيف والشتاء
2010-06-21, 10:08 PM
أستغفر الله العظيم
سبحان الله دائما تنتهي هذه القصص بالموت
في البدايه الاب هو أساس المنزل
وإذا لم يقف الاساس بالوجه الصحيح
تدمر البيت بالكامل والضحيه أطفال وزوجه بريئه

شكرا للمرور العطر....الحياة اخذ وعطاء

الصيف والشتاء
2010-06-21, 10:10 PM
الله يعطيك العافية
مشكور

شاكر مرورك الطيب...دمت بود

الصيف والشتاء
2010-06-21, 10:11 PM
ينقل للخيمة الادبية

شكرا لك:rolleyes: