المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البنات المراهقات و الإجازه الصيفية..!! ( قصه حقيقيه للنقاش )


الطير المسافر
2004-07-10, 09:12 AM
بالأمس كنت متوجها الى مسقط قادما من السيب فمررت لتعبئية وقود لسيارتي من المحطه التي تأتي قبل دوار برج الصحوه وكان الوقت حينها قبيل المغرب بساعه او أقل قليلا.


أوقفت سيارتي لتعبيئة الوقود وبالصدفه لمحت 3 فتيات في عمر الزهور

فتيات تتراوح أعمارهن ما بين 14 و 15 سنه وقد ظهرت علامات النضوج ( البلوغ ) في أجسادهن الصغيره.

كن هولاء الفتيات امام كابينة للاتصالات

كانت واحده منهن ممسكه بالسماعه وتضحك وكن صديقاتها يتنصتن للحديث ويضحكن هن الأخريات ويصدرن حركات لا تصدر من فتيات في تلكم المرحله من العمر.

ثم جاء الدور للفتاه الثانيه وتلتها الثالثه بنفس الطريقه والأسلوب من الضحك والميوعه .

كانت ملابسهن ضيقه جدا حتى كانت أنوثتهن ظاهره و واضحة جدا وكانت شلة من الشباب ينتضرون وراهن كالذياب الجائعه المنتضره لأفتراس تلك الفريسه الضعيفه و السهلة الصيد ..!!


من هنا أتسأل :

- أين أولياء أمور هولاء الفتيات الغير مبالين بهولاء الفتيات المراهقات ؟

- كيف يسمحون لبناتهم لبس مثل هذه الملابس التي تصف جميع جسدهن و جوانب أنوثتهن ؟

- الا تخاف تلكم الفتيات من تلكم الذئاب البشريه المنتضره للهجوم في أي وقت ؟

- ماذا سيكون ردت فعل أولياء امورهن عندما سيفقدن أغلى ما تملكه الفتاه ؟


وهناك الكثير والكثير من الأسئله وعلامات الاستفهام في راس كل من شاهد تلكم الفتيات



يااااه هل وصلنا لهذا الحال في عمان من السذاجه و اللامباله

محبة
2004-07-10, 11:52 AM
من قل دينه .... قل حياؤه

ضعف الإيمان في قلوب الناس سبب ما نراه من ظواهر غريبة لمجتمعنا

كفانا الله شر هذه الفتن

بركــــــــاوي
2004-07-10, 11:57 AM
شكرا يا طير المسافر لطرح الموضوع, المراهقة مرحلة من أهم مراحل النمو، وفيه تتشكل إلى حد كبير شخصية الفتاة ويمتد تأثيرها مدى الحياة . اخي الكريم الموضوع ادهى وامر من مجرد اجرى اتصال او ارتدى من غير هدوم اذا صح التعبير وانما الامور تطورت و وصلت الى شرب الكحول والتعاطي والعياذ بالله بين صغار السن من الجنسين...... وامور كثيرة لا يصح زكرها واتسأل اين اولياء الامور .............

مدللة صحار
2004-07-10, 04:43 PM
فعلا فترة المراهقه من اخطر المراحل العمريه التي يمر بها الانسان خصوصا وانه يكون في فترة مصارعه مع النفس ((يعني اقصد يحب يوري نفسه انه هوخلاص كبير ومايحب احد يتدخل بحياته ))
بس لازم يكون للاهل دور كبير هني فلايرخون وياه وفي نفس الوقت مايشدون على الاخر

لكن اتوقع اسلوب الصداقه فهاي الفتره بين الاب والام وابناءهم احسن طرق التربيه في مرحلة المراهقه

يعني انا عن نفسي الحمد لله عمري 13سنه يعني اقريبا خلاص الحين امر بهاي الفتره العمريه بس اهلي متبعين وياي اسلوب الصداقه علشان كذي افضل ان كل الاهل يتبعوها لاني لمن اصاحب امي وابوي معناه اثق فيهم وبرايهم وامشي مثل ما اهم يبون بس طبعا مافي كل شي لان في اشياء احس اني ابي اكون مستقره فيها براي الشخصي لكناسمع نصيحتهم ((كمثال الشي الي انا اختاره في دراستي ادبي او علمي ))
مشكورين واتمنى ماكون عكيت بالكلام

TAXI
2004-07-10, 10:48 PM
وما شاء الله عليك كنت تراقب حركات الفتيات كل هذا الوقت بينما تعبئة الوقود لا يستغرق سوى دقائق محدودة .. ليكون انضممت الى الشلة المنتظرة ! "فقط اضحك معاك"
يا أخي دع الخلق للخالق ولا تتعب نفسك فالأمور الأخرى أسوأ مما رأيته والله المستعان..
"" انما الأخلاق تنبت كالنبات .. ان هي سقيت بماء المكرمات ""

الطير المسافر
2004-07-18, 10:49 AM
وما شاء الله عليك كنت تراقب حركات الفتيات كل هذا الوقت بينما تعبئة الوقود لا يستغرق سوى دقائق محدودة .. ليكون انضممت الى الشلة المنتظرة ! "فقط اضحك معاك"
يا أخي دع الخلق للخالق ولا تتعب نفسك فالأمور الأخرى أسوأ مما رأيته والله المستعان..
"" انما الأخلاق تنبت كالنبات .. ان هي سقيت بماء المكرمات ""


كل يرى الناس بعين طبعه يا TAXI :smile2:

لعلمك كان معاي العائله في السياره

ولا أعتقد أن القصه التي ذكرتها عباره عن فيلم يحتاج الى ساعات لعرضه

{{ أبو- - أصايل }}
2004-07-19, 11:51 AM
في البدايه أشكر كاتب الموضوع



فعلا أخي هذا ما نراه في هذي الأيام وخصوصا في العطل الصيفيه كل يريد أن يقضي وقته بالطريقه التي يراها مناسبه .


هذا نتيجة الثقه الزايده عن حدها من قبل الوالدين وقلت الأهتمام بهم
فلا تنى أخي الكريم القنوات الفضائيه لا دور كبير في تخريب وتدمير عقول بعض من الفتيات وأيضا الشباب أي شخص سمع ان توجد قناه تفتح من جديد لا يترد الواحد في اسنادها في القائمه بيقول اعطني التردد الفضائي للقناه بدون ما يعرف ماذا تبث من برامج .

أتمنى من جميع أولياء الأمور الجلوس ممع مثل هذي الفئه من الفتيات ولو نصف ساعه لكي يعرف ما يدور في مخيله عقولهم وهل في الطريق الصحيح

جمال الكون
2004-07-19, 12:02 PM
فعلا اخي الكريم موضووع في غايه الاهميه
ومنتشر في كثير من الاماكن
ولكن ما اود قوله
اين الاهل
فهم محوور الموووضوووع

ملاك الليل
2004-07-19, 09:17 PM
مشكور أخي على هالموضوع المهم الذي يحتاج الإهتمام والرعايه من قبل أولياء الأمور ..

صحــ هلا ــــار
2004-07-20, 11:12 AM
اخوي انا اتوقع كل شي في هذي الفترة التي نعيشة

وانا اقول وطننا سيكون نفس الغرب بعد فترة

لانة الفتيات وحتا الشباب يقلدون وليس التقليد فقط

يصير تطبيق !

والسبب الافلام وليس الافلام فقط هناك رغبة الفتاة والمشكلة هية راضية ان تفقد شرفهااا

والفتاة اذا هملة اهلة وليس يعطية اهتمام كثير تنفرد عنهم بسبب ان يكون لة صديق تحكي مافي خاطرة لة

ولابد من الاب والام عن يوفر للاولاد بعض الوقت لهم


والموضوع محجر كثير بصراحة وحرج

اللهم ان تسترنا

دلوعة الماما
2004-07-20, 11:55 AM
مالذي تحتاجه المراهقه؟؟؟
حب + عطف + حنان + رعاية

وليس

صراخ + مراقبة + ضغط + أوامر مصطنعة..

تحتاج المراهقة ان تفرغ عاطفتها..

وعلى الاهل المساعدة بطريقة غير مباشرة...

أسلوب خاطئ أن يعاملوها بقسوة كأنها ارتكبت جريمة بدخولها هذه المرحلة,والتي هي مرحلة انتقال من طفولة إلى النضج..

مرحلةُ اكتسابِ المعلومات وتكوين الشخصية الحقيقيه للمُراهِقه..

لا ضير في أن يصادق الأخ أخته المراهقه..

لا ضير في أن تصادق الأم ابنتها المراهقه..

لا ضير في أن يتناقش الأب مع ابنته المراهقه..

وبأسلوب مريح..

أسلوب سلس..

أقصد بحب واهتمام..

وبالتفاهم..

إن شعرت الفتاةُ المراهقة بأنها تحتَ الأنظار ومراقبةِ الأهل الشديدة والغير سليمه..

يؤدي ذلك إلى الإكتئاب والأرق..

والسمنه أيضاً..

البعض من المراهقات إذا أحسسن بالقلقِ,يشغلن أنفسهن بالطعام الغير صحي..

والبعض الآخر يجدن أن النوم هو المفر الوحيد من الضجيج والمعامله الخاطئة لهن..

أما إن شعرتِ الفتاة انها محل ثقة,فلن تخون الثقة مهما حصل..

ولا أقصدُ الثقةَ العمياء..ثقةٌ بِحدود..

ثقةً تُشعِرُ الفتاةَ أنها تستطيعُ أن تعتمِدَ على نفسها..

الفتاة المراهقة تود أن تكون امرأة..

فتبدأ بالاهتمام بالأزياء ومستحضرات التجميل والمناسبات..

وهنا يأتي دور الأهل..

لايجب أن يوبخ الأب ابنته لوضع المساحيق..

ولا يجب على الأخ كذلك..

ولا داعي إلى التعليقاتِ السخيفه التي تفقدها ثقتها بنفسها..

ولا يجب على الأم أن تختار لها ثيابها,لها الحق بأن تبدي برأييها في ثوبٍ ما..إن كانَ ضيقاً أو يُعطي انطباعاً سيء,فترشدها..

وأيضاً تودَ الفتاةُ المُراهِقه أن تشعُرَ بِإنها كبيرةٌ كفايه..

وهذا حين تُريدُ أن تزور إحدى صديقاتها..

تودُ أن تذهبَ وحدها دون مُرافقة إمها..لا لِشيءٍ سيءٍ إطلاقاً..إنما لِتشعُر فقط بِأنها فتاةٌ يُعتمدُ عليها..وهذا في حال ان أهلها على معرفةٍ بِأهالي صديقاتها..وعلى ثقةٍ بأنهم لن يضرون ابنتهم بأي شكلٍ مِن الأشكال..

فهي ليست بِطفلةٍ صغيرةٍ تحتاجُ إلى اهتمام والدتها الزائد..

والموضوع الآخر هو الإنترنت..

أغلبية الأخوان يمنعون أخواتهم منه,لأنهم يرونه خطيراً لاخواتهم المراهقاتُ بالذات,بغض النظر عن الدردشه والتشات..

بل المنتديات أيضاً..يعتبرونها خطيرةً..

لن يحدثَ مكروه إن حاور الأخ أخته,ولا بأس إن جلسا سوياً يتصفحون بعض المواقع الترفيهيه أو التعليميه أو الدينيه أو أي موقع ليسَ بِهِ خلل أخلاقي..

بِهذه ِالطريقة تشعر المراهقة بالثقة التي كما ذكرت لن تخونها مهما حصل..

وبما أنني فتاة مراهقه,أستطيع أن أؤكد أن الفتاة المراهقه إن وضعت حتى في قفص أو صندوق وبه سلاسل من فولاذ...ستفعل ماتريد أن تفعله مهما يكن ولن يستطع أحد منعها..

وإن حدث شيء سيء,يكون اللوم على الأهل لأنهم لم يحسنوا التعامل معها..

لذا..

يامن لديكم أخواتٌ مراهقات..

يامن لديكم فتياتٌ مراهقات..

إحرصوا عليهن,وصادقوهن دوماً..

ولا تشعروهن بالضغط..

فالضغط يولد الإنفجار..!

وتظل مرحلةُ المراهقة أجمل مرحله للفتاة..

وعلى الأهل الحرص والرعايه والمعامله الجيده والمناسِبة لمرحلتها الحرجه.

المجتهد
2004-07-20, 01:26 PM
حقيقة حسب رائيي هذا ناتج عن الثقة والثقة لا تنبغي ان تكون في مثل هذه الاشياء بالنسبة للفتاة كأن تخرج الى الاسواق او الى بيوت الجيران او ماهو شائع هذه الايام من المشيئ على الشوارع والحدائق ولكن الثقة في امورها الشخصية التي يجب ان تعتمد عليه في امور عبادتها ودينها وكذلك امور مملكتها الزوجية مستقبلا كيفية ترتيب البيت واعماله وشؤن دراستها وبالنصح والتوجيه لكن يجب ان لا تقتصر فترة المراهقة بكل ذلك فيجب ان تربى الفتاة على كل ذلك منذ طفولتها ولا تربى على الافلام والميوعةوالاختلاط بينها والذكور حتى مع اخوتها يجب ان تحد علاقتهم بذكر والانثى ولكل واحد منهم اسلوب في الحياة وفهمها هذا طبعا مثل ما اسلف سابقا منذ نعومة اظافرهم في مرحلة التربية في طفولتها لتجدها امر ا اعتادته في مراهقتها اما ان يترك الامر انها طفلة واها الحرية في فعل اي شيء مثلها ومثل الذكور فقد تعتاد على هذه المعاملة عند المراهقة وما بعدها.....

ودمتم سالمين
:hi:

المهاجر
2004-07-22, 10:42 AM
إليكم ردي

www.mana.ae





:no commen

عاشقة أحاسيس
2004-07-28, 02:17 PM
!!
واخزياه.!!
نعم يا أخـــــــــي
هناك الكثير الكثير من تنعدم في بيوتهم المراقبه..!!
وخاصه فترة المراهقه..هي من أصعب المراحل التي يواجهها الشخـــــص..!!
يكاد ينحرف الشخص عن الطريق السليم...!!
بسبب الثقه الزائده من الأهـــــــل..!!
لارقابه ولاهم يعلمون.!!
كثير مما رأيته في مجتمعنـــا
من فتيات هداهن الله...!!!
خروج من البيت في ساعات متأخره والأهل يتسامرون أمامهـــن يرونهن..!!
وهم بابتســــــامه وضحك معهن..!!
وهن بفتره تحتاج إلى الأم والأب..!!
لكــــــــــن..!!
حسافـــه..!!....

.........*عش كثيراً ترى كثــــيرا*........
شكراً لطارح الموضوووع........

SOHAR BOY
2004-08-23, 10:18 AM
لاحول ولا قوة الا بالله

غفلة بعض اولياء الامور وانشغالهم والثقه الزائده
الله يهديهم

المجتهد
2004-08-24, 06:17 AM
!!
واخزياه.!!
نعم يا أخـــــــــي
هناك الكثير الكثير من تنعدم في بيوتهم المراقبه..!!
وخاصه فترة المراهقه..هي من أصعب المراحل التي يواجهها الشخـــــص..!!
يكاد ينحرف الشخص عن الطريق السليم...!!
بسبب الثقه الزائده من الأهـــــــل..!!
لارقابه ولاهم يعلمون.!!
كثير مما رأيته في مجتمعنـــا
من فتيات هداهن الله...!!!
خروج من البيت في ساعات متأخره والأهل يتسامرون أمامهـــن يرونهن..!!
وهم بابتســــــامه وضحك معهن..!!
وهن بفتره تحتاج إلى الأم والأب..!!
لكــــــــــن..!!
حسافـــه..!!....
.........*عش كثيراً ترى كثــــيرا*........
شكراً لطارح الموضوووع........

اختي الفاضلة كلامك منطقي و لاغبار عليه ولكنني احببت الاضافة عليه انه لا يجوز للمراة الخروج من بيتها إلا برفقة المحرم وخصوصا في هذا الزمن المنحط الاخلاق الضائعة المبادئ والقيم كثير الحرية والتصرفات الخاجة عن الدين وفي ذلك وصايا واحديث كثيرة فان في خروج المراة تتعرض الى مشاكل وامور تحتاج الى رجل يقوم بها فيجب عليه ان تحتشم وتقر في بيتها ولا تخرج الى لحاجة برفقة المحرم الكفئ وليس الصبي الذي لا يملك تدبير اموره او المعتوه او السفيه هذا اذا ارادة ان تستبرئ لدينها وعفتها واخلاقها اما اذا لهثت وراء كل ناعق بالحرية والرخص من كل هب ودب فهم كثر ويتغنى الشيطان على كل ذلك